May ٢٦, ٢٠٢٠ ١٤:٠٧ Asia/Bahrain

تظاهر عشرات العاملين في مجال الصحة خارج مستشفى جامعة هنري موندور في كريتيل، وهي بلدة في ضواحي باريس، للاحتجاج على ظروف عملهم.

تظاهر عشرات العاملين في مجال الصحة خارج مستشفى جامعة هنري موندور في كريتيل، وهي بلدة في ضواحي باريس، للاحتجاج على ظروف عملهم.وقالت احدى الممرضة في هنري موندور إن "المستشفيات تكافح في جميع أنحاء فرنسا، ومقدمو الرعاية متعبون لأن المطلوب منا يفوق بكثير مهامنا اليومية".واضافت: "نحن منهكون. ما زلنا حاضرين لأنها وظيفتنا ونحبها، لكننا بحاجة إلى المساعدة".ورأت هذه الممرضة أن الالتفات إلى أوضاعهم لا يجب أن ينحصر خلال الجائحة فقط "بل على مدار السنة، كل يوم".ووقعت الاحتجاجات مع انطلاق "سيجور دي لا سانتي"، وهي عملية استشارية ستمتد لشهرين لمناقشة مستقبل الخدمات الصحية في البلاد.

كلمات دليلية

تعليقات