Jul ١٤, ٢٠٢٠ ١٦:٣٣ Asia/Bahrain

حققت قوات الحشد الشعبي نتائج هائلة ضمن قاطع ديالى خلال توغلها في سبع مناطق لم تصلها أي قوة منذ عشر سنوات في ديالى.

وشارك 11 لواء قتالي في الحشد الشعبي بالاضافة الى ثلاثة افواج في دعم عملية "ابطال العراق" العسكرية بنستختها الرابعة والتي استمرت 3 ايام متتالية في ديالى.

وقال قادة ميدانيون ليونيوز ان "اكثر من 20 قاطع في ديالى شملتها العملية العسكرية بينها سبع مناطق لم تصلها اي قوة منذ عشر سنوات وتم ضبط مضافات واوكار كثيرة وتفكيك عبوات ناسفة بالاضافة الى ضبط مواد غذائية ولوجسيتية ودراجات نارية".

وبهذا يكون الحشد الشعبي قد أتم عملية تمشيط هي الاكبر من نوعها خلال 2020 في ديالى، تصل الى مئات الكليومترات، وأكدت القادة الميدانيون ان العملية ستعقبها خطوات مهمة من مسك الارض واعادة الانتشار لمنع عودة فلول تنظيم داعش الارهابي الى المناطق التي شملتها العملية العسكرية.

وشهدت ديالى على مدار الايام الثلاث الماضية عملية واسعة النطاق لتعقب خلايا داعش الارهابي في مناطق متفرقة من ديالى.كما قامت بتمشيط مناطق واسعة جدا خاصة في قاطع شمال وشمال شرق ديالى، وأكدت القيادات الميدانية أن "العملية كانت ناجحة من ناحية شمول كل القواطع التي تنشط بها فلول وخلال داعش الارهابي".

وأوضحت أن "أبرز ما تحقق قتل ثلاثة من داعش وضبط وتدمير اكثر من 30 مضافة وتفكيك عشرات العبوات الناسفة"، مؤكدة أن "العملية مشطت مناطق واسعة جدا خاصة في قاطع شمال وشمال شرق ديالى"، مؤكدة أن "العملية كانت ناجحة من ناحية شمول كل القواطع التي تنشط بها فلول وخلايا داعش الارهابي".

وكانت هيئة الحشد الشعبي اعلنت السبت انطلاق عمليات "أبطال العراق-نصر السيادة" الرابعة لتفتيش وتطهير شمال ديالى وصولا الى حوض بحيرة حمرين والمناطق الفاصلة بين القوات الاتحادية وقوات البيشمركة، وأنهت اليوم الأول من العمليات بإنجاز أمني كبير.

كلمات دليلية

تعليقات