Jul ١٢, ٢٠٢٠ ١٦:٥٦ Asia/Bahrain

فصائل المقاومة في فلسطين تؤكد ان كل اشكال الضغط على المقاومة من قبل الادارة الامريكية والاحتلال الصهيونية لن تجدي نفعاً، مشددين على تمسكهم بالسلاح لمواجهة كل المؤامرات ضد القضية الفلسطينية.

قال قيادي في حركة الجهاد الاسلامي، أحمد المدلل، ان هناك تحديات كبيرة تواجه محور المقاومة خصوصًا المحور الصهيو-امريكي، والانظمة العربية الرسمية التي تطبع مع الاحتلال وتحاول ان تعطيه الشرعية على ارض فلسطين.

 وفي تصريح لوكالة يونيوز للاخبار، اكد المدلل ان سلاح المقاومة هو سلاحنا الشرعي الذي لا يمكن ان نتنازل عنه، مشيرا الى ان محور المقاومة لديه اجماع على ان السلاح من حقنا لمواجهة المؤامرات ضد القضية الفلسطينية وضد ابناء امتنا.

من جانبه، قيادي في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، محمد الغلو، ان امريكا والاحتلال الصهيوني يسعون دائما الى الضغط على كل من يقاوم الامبريالية والصهيونية لذلك نؤكد ان الجوع والحصار وكل اشكال الضغط على الشعوب العربية وعلى محور المقاومة وفصائل المقاومة سواء في فلسطين ولبنان وسوريا او في اي مكان ممن يساندون القضية الفلسطينية ويقفون في وجه الامريكيين والاسرائيليين، نؤكد ان هذه السياسة لن تجدي نفعاً معهم لأن الضربة التي لا تميت كل من يقاوم تزيده قوة وصلابة.

كلمات دليلية

تعليقات