Jul ١٠, ٢٠٢٠ ١٩:٣٤ Asia/Bahrain

أظهرت حالة إنسانية جديدة في الدريهمي المحاصرة لطفل يبلغ من العمر 12 عاما أقعده المرض وألصق الجوع لحمه بعظمه، حجم المعاناة والمأساة التي يعيشها الأهالي منذ أكثر من عامين.

أظهرت حالة إنسانية جديدة في الدريهمي المحاصرة لطفل يبلغ من العمر 12 عاما أقعده المرض وألصق الجوع لحمه بعظمه، حجم المعاناة والمأساة التي يعيشها الأهالي منذ أكثر من عامين.الطفل الملقى على السرير ليس ابن أعوام قليلة ومعدودة، بل يبلغ من العمر 12 عاما، قضت حرب التحالف السعودي وحصاره على أحلامه، وأقعدته على هذه الحال، بلا حول ولا قوة.ويدخل حصار الدريهمي عامه الثالث، والحصار على حاله وأشد، فيما قافلة أممية إغاثية متوقفة أمام مبنى الأمم المتحدة في الحديدة منذ شهر رمضان، بسبب قرار من التحالف، والأممُ المتحدة لا تحرك ساكنا.

© Unews Press Agency 2020

كلمات دليلية

تعليقات