Jul ٠٧, ٢٠٢٠ ١٣:٢٧ Asia/Bahrain

تظاهرت عشرات الفلسطينيات، ، أمام حاجز بيت حانون "ايرز"، شمال قطاع غزة تنديداً بخطة الاحتلال الاسرائيلي ضم أراض من الضفة الغربية والأغوار وتنديداً بـ "صفقة القرن" التي أعلنها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قبل أشهر، مؤكدات على ضرورة مقاومة الخطة بكل قوة.

شاركت العشرات من النساء الفلسطينيات في قطاع غزة،الاثنين، في وقفة، رفضا لخطة الضم الإسرائيلية لأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة.

ورفعت المشاركات في الوقفة، التي نظمها الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، بالتعاون مع المراكز النسوية، تحت عنوان "موحدون ضد صفقة القرن ومخططات الضم"، أمام معبر بيت حانون "إيرز"، شمالي القطاع، الأعلام الفلسطينية، إلى جانب لافتات تؤكد على أهمية الوحدة في مواجهة قرار الضم.

وأكدت عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين ومسؤولة الاتحاد بغزة، أريج الأشقر، أن الانتصار لحقوق شعبنا الفلسطيني وهزيمة "صفقة ترامب-نتنياهو" ومخطط الضم التصفوي يكون بتبني استراتيجية وطنية للمواجهة الشاملة في مقدمة عناصرها، الخروج من اتفاق أوسلو البائس بكافة قيوده والتزاماته السياسية والأمنية والاقتصادية، وتطبيق قرارات المجلسين الوطني والمركزي بإعادة تحديد العلاقة مع إسرائيل كونها دولة احتلال وإرهاب منظم تواصل عدوانها على شعبنا وتعطل تطبيق قرارات الأمم المتحدة.

وشدّدت الأشقر على استمرار تنفيذ واستكمال التطبيق الفوري لقرارات المجلسين الوطني والمركزي بسحب الاعتراف بالاحتلال والتحلل من اتفاقيات أوسلو والتزاماتها الأمنية والسياسية والاقتصادية وكل ما ترتب عليها.

كلمات دليلية

تعليقات