May ٢٧, ٢٠٢٠ ١٥:٤٢ Asia/Bahrain
  • ناشطون كويتيون يطالبون بالإفراج عن المساجين خشية كورونا

 طالب ناشطون وحقوقيون كويتيون بتخفيف التكدس في السجون، تجنبا لإمكانية انتشار فيروس "كورونا" المستجد بين السجناء.

وتزايدت المطالبات بعد تداول أنباء تفيد ببدء عدد من السجناء إضرابا عن الطعام، للمطالبة بإخلاء سبيلهم، خشية إصابتهم بفيروس "كورونا"، عقب تأكيد رسمي بإصابة ضابط من الشرطة النسائية بهذا الفيروس، قبل أسبوعبن.

وتفاعل ناشطون وحقوقيون مع قضية السجناء، معربين عن تخوفهم من تأثير مدمر لفيروس "كورونا" عليهم.

وقال البعض إن هناك حالات إصابة بـ"كورونا" ظهرت في السجون الكويتية.

وفي 10 مايو/أيار الجاري، أعلنت وزارة الداخلية الكويتية أن سيدة كويتية برتبة ضابط، تعمل في سجن النساء، قد تأكد إصابتها بفيروس "كورونا".

وكانت محكمة الاستئناف قد أصدرت في نهاية شهر مارس/آذار الماضي قرارا بإخلاء سبيل 300 سجين مدانين بقضايا جنائية لتخفيف أعداد النزلاء في السجن المركزي في ظل الظروف الاستثنائية التي تشهدها الكويت بسبب فيروس "كورونا".

كلمات دليلية

تعليقات