May ٢٦, ٢٠٢٠ ١٤:٣١ Asia/Bahrain

في الذكرى العشرين لعيد المقاومة والتحرير، وزع الإعلام الحربي المركزي، مشاهد تعرض للمرة الأولى وتظهر اقتحام مجاهدي المقاومة حزب الله لموقع البياضة اللحدي، بتاريخ ١٨ أيار ٢٠٠٠، قبل ٧٢ ساعة من بدء الإندحار الإسرائيلي عن جنوب لبنان.

في الذكرى العشرين لعيد المقاومة والتحرير، وزع الإعلام الحربي المركزي اليوم الإثنين، مشاهد تعرض للمرة الأولى وتظهر اقتحام مجاهدي المقاومة حزب الله لموقع البياضة اللحدي، بتاريخ ١٨ أيار ٢٠٠٠، قبل ٧٢ ساعة من بدء الإندحار الإسرائيلي عن جنوب لبنان.وتظهر المشاهد القائد الجهادي الكبير الحاج عماد مغنية "الحاج رضوان" وهو يتابع مجريات العملية من غرفة عمليات المقاومة ويوجه المجاهدين.وكان التحرير قد بدأ بانسحاب القوات الإسرائيلية والميلشيات العميلة التابعة لها في 21 أيار/مايو من العام 2000، ليكتمل في ليل 24 أيار/مايو، علما أنه لم يشمل مناطق في بلدة كفرشوبا ومزارع شبعا المحتلتين وكذلك شمالي بلدة الغجر.واحتلت "إسرائيل" جنوب لبنان عام 1978، ضمن سلسلة عدوانية بعيدة المدى. وفي عام 1982 دخلت قوات الإحتلال إلى بيروت ثم أُجبِرت على الانسحاب، وبقيت في الجنوب حتى عام 2000. لتندحر عن معظم هذه الأراضي تحت ضغط هجمات المقاومة الإسلامية الناجحة.

كلمات دليلية

تعليقات