Mar ١٢, ٢٠٢٠ ١٠:٢٩ Asia/Bahrain

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن وقوع قتلى وجرحى بصفوف القوات الأمريكية في قصف بصواريخ "كاتيوشا" استهدف معسكر التاجي مساء اليوم.

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن وقوع قتلى وجرحى بصفوف القوات الأمريكية في قصف بصواريخ "كاتيوشا" استهدف معسكر التاجي مساء اليوم الأربعاء.وأشارت، إلى أن جنديين اميركيين وبريطاني قتلوا اثر سقوط اكثر من 15 صاروخاً على قاعدة عراقية تأوي جنودا اميركيين واخرين من جنسيات مختلفة، مؤكدةً أن داعش لا تملك هذه القدرة على قصف معسكر التاجي، وأن اكثر من 11 شخصاً اصيبوا خلال عملية القصف.

   وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقية، في وقت سابق بسقوط 10 صواريخ من طراز "كاتيوشا" داخل المعسكر دون وقوع أي خسائر، مضيفةً أنه "تم العثور على عجلة من نوع كيا بنكو تحمل منصة صواريخ فيها ثلاثة صواريخ متبقية جنوب منطقة الراشدية".وقالت وسائل إعلام عراقية، إن غارات جوية استهدفت مواقع للحشد الشعبي داخل الأراضي السورية قرب الحدود العراقية، وذلك بعد ساعات من قصف معسكر التاجي.وتناقلت تنسيقيات المسلحين في سوريا أخباراً تفيد بوقوع انفجارات عنيفة شرق مدينة دير الزور عند الحدود السورية العراقية.   

هذا وافادت وكالة سانا السورية ان عدوانا جويا حصل على منطقة جنوب شرق البوكمال بريف دير الزور.وتعرضت القواعد العسكرية التي تسيطر عليها قوات أمريكية في العراق، في الأشهر الماضية، لسلسلة هجمات صاروخية، كان أكبرها على الإطلاق الهجوم الإيراني على قاعدة عين الأسد، والذي أقرت واشنطن بإصابة أكثر من مئة جندي خلاله.

  وتصاعد التوتر بدرجة كبيرة بعد اغتيال قائد قوة القدس للحرس الثوري الإيراني، الفريق الشهيد قاسم سليماني، ومعه نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس وثمانية من رفاقهم، في عدوان أمريكي استهدف موكبهم بعد خروجه من مطار بغداد الدولي.

 وأقر البرلمان العراقي قانونا إلزاميا بخروج جميع القوات الأجنبية من العراق، وهو ما رفضته واشنطن مصرة على إبقاء قواتها.

كلمات دليلية

تعليقات