١٧ ابريل ٢٠١٩, ٢٠:٥١ المنامة

أحيا أهالي الجولان السوري المحتل ذكرى جلاء المستعمر الفرنسي عن سوريا بمهرجان شعبي حاشد. وأكد المشاركون على تمسكهم بأرضهم وهويتهم السورية ومقاومة الاحتلال الإسرائيلي حتى تحرير الأراضي المحتلة.

بالرغم من الاحوال الجوية السيئة، احيا اهالي الجولان السوري المحتل بمهرجان كبير ذكرى جلاء المستعمر الفرنسي عن أرض سوريا، العلم السوري والشعارات الوطنية شكلت رمزية تستقي بعدها من تمسك الجولانيين بالارض، وبصوتهم المرتفع رفعوا رسالتهم فهنا شعب يقاوم الاحتلال الاسرائيلي والمؤامرات لتصفية قضية الارض والحقوق العربية.

المشاركون في المهرجان اكدو ان انهم ثابتون في ارضهم ومتمسكون بهويتهم السياسية، وان المقاومة هي السبيل الوحيد لانهاء الاحتلال.

عيد الجلاء هذا العام يأتي في ظل اعلان ترامب واستمرار اجراءات الاحتلال التعسفية بحق اهالي الجولان، فيما يصر الجميع هنا على ان هذا الاحتلال سينتهي عاجلاً ام اجلاً.

اهالي الجولان وهم يحتفلون بذكرى جلاء المستعمر عن ارض الوطن يؤكدون ان يوم الجلاء الاكبر هو يوم تحرير الجولان من المحتلين الصهاينة وبان صمودهم بوجه المحتل هو رسالة مفادها ان الجولان عائد.

 

كلمات دليلية

تعليقات