١٩ مارس ٢٠١٩, ٢٢:١٤ المنامة
  • أكثر من 100 ألف طفل يمني يموتون في العام الواحد بسبب العدوان والحصار

أكد وزير الصحة العامة والسكان اليمني الدكتور طه المتوكل، اليوم الثلاثاء، أن أكثر من 100 ألف طفل يمني يموت في العام الواحد بسبب العدوان السعودي الأمريكي والحصار المفروض على الشعب اليمني.

وقال وزير الصحة في مؤتمر صحفي عقده العاصمة صنعاء إن 50% من القطاع الصحي تعرض للتدمير، مشيرا الى أن 97 في المائة من معدات المستشفيات اليمنية تجاوزت عمرها الافتراضي بسبب العدوان والحصار.

وأضاف الدكتور المتوكل: نفتقد جهاز اشعاعي واحد لمعالجة 40 ألف مريض بالسرطان، لافتا الى أن العدوان يمارس الاجرام بحق اليمنيين ويمنع دخول اجهزة صحية بعينها ويفقد بغيابها الكثير حياتهم.

وطالب المتوكل المنظمات الدولية بعدم العبث بالية المساعدات والالتزام بخطة صحية تم اعدادها وفق الاحتياجات، مشيرا الى أن جهاز الرنين المغناطيسي الحيوي في مستشفى الثورة بصنعاء رغم الحاجة الماسة له في وقت الحرب معطل بتعنت العدوان وتواطئ الامم المتحدة.

ولفت وزير الصحة الى أن دور الأمم المتحدة الانساني في اليمن ليس بمستوى المسؤولية الأممية، مشيرا الى أن المساعدات الاممية في القطاع الصحي والمنظمات الدولية امام اختبار حقيقي في العام 2019 وسنكاشف الراي العام بكل شيء.

وأشاد وزير الصحة بموظفي القطاع العام وفي المقدمة القطاع الصحي الذين يقدمون صورة للصمود اليمني رغم انقطاع الرواتب والنفقات التشغيلية.

كلمات دليلية

تعليقات