١٠ مارس ٢٠١٩, ٢١:٢٦ المنامة

قصفت القوات اليمنية المشتركة مواقع مرتزقة العدوان السعودي بصواريخ بالستية، موقعة قتلى وجرحى في جبهات ميدي وعسير ونجران، كما نفذت عمليات قنص في نجران وجيزان.

 

وأعلنت القوات المسلحة اليمنية أن العدوان السعودي خرق وقف اطلاق النار في الحديدة أكثر من ستمئة مرة في غضون ثلاثة ايام.

وتواصل القوة الصاروخية والمدفعية للجيش اليمني واللجان الشعبية ضرباتها مستهدفة تحالف العدوان السعودي ومرتزقته.

وأطلقت القوة الصاروخية صاروخا باليستيا من نوع "بدر p1" استهدف تجمعات المرتزقة في صحراء ميدي، بمحافظة حجة شمال غربي اليمن، وأصاب الصاروخ هدفه بدقة عالية مؤقعا خسائر مباشرة موقعا قتلى وجرحى في صفوف المرتزقة.

القوة الصاروخية والمدفعية للقوات المشتركة استهدفت تجمعات لمرتزقة العدوان السعودي في عسير بصاروخين من "زلزال واحد" محلي الصنع وعدد من القذائف في منفذ علب وقبالته وفي الربوعة محققةً إصابات موفقة في صفوفهم.

وأكد مصدر عسكري استهداف تجمعات لمرتزقة الجيش السعودي قبالة مربع الحماد بنجران بصاروخ من نوع زلزال واحد، كما اشار المصدر الى تم تدمير آليتين للمرتزقة بقذائف مدفعية ومصرع وجرح من عليهما وإحراق آلية عسكرية محملة برشاش بالمنطقة ذاتها.

وكانت تجمعات مرتزقة السعودية في الربعة بصحراء الأجاشر هدفا لقذائف المدفعية اليمنية وادى القصف لسقوط قتلى وجرحى في صفوفهم ،كما تم تفجير آلية محملة بالمرتزقة بكمين نوعي في البقع في الصحراء ذاتها ومصرع وجرح من عليها.

وأعلنت حدة القناصة التابعة للقوات المشتركة عن تنفيذ 16 عملية قنص استهدفت مرتزقة السعودية في شرق جبلي الدود وجحفان بقطاع جيزان وقبالة السديس وفي الحماد ورشاحة بقطاع نجران.

الى ذلك قال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع، إن العدوان السعودي خرق وقف اطلاق النار في الحديدة 672 مرة خلال 72 ساعة.

وقال العميد سريع إن استمرار تحالف العدوان بخروقاته في الحديدة يضع الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص ورئيس فريق المراقبين أمام مسؤولياتهم في إعلان تحالف العدوان طرفا معيقا لأي اتفاق لوقف الحرب ولا يريد السلام .

Tags

تعليقات