٠٩ يناير ٢٠١٩, ١٨:٠٦ المنامة

يجتمع مجلس الأمن الدولي اليوم لبحث اقتراح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إرسال بعثة مراقبين دوليين جديدة إلى اليمن للإشراف على وقف إطلاق النار. ودعا غوتيريش مجلس الأمن الى الموافقة على نشر نحو خمسة وسبعين مراقبا للتهدئة في اليمن. ومن المفترض أن تتخذ الأمم المتحدة قرارا بشأن بعثة المراقبين الجديدة بحلول العشرين من الشهر الجاري.

اجتماع لمجلس الامن الدولي لبحث اقتراح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إرسال بعثة مراقبين دوليين جديدة إلى اليمن للإشراف على اتفاق وقف إطلاق النار بالحديدة .

مصدر دبلوماسي اكد ان غوتيريش اقترح ان تضم اللجنة الجديدة خمسة وسبعين مراقبا يساندهم عناصر اداريون وامنيون مشيرا الى ان البعثة هدفها مراقبة احترام الاطراف لوقف اطلاق النار والاشراف عن اعادة الانتشار المتبادلة للقوى المتواجدة في الحديدة وفي مرفأيها الصليف ورأس عيسى ، تطبيقا للاتفاقات التي تم التوصل إليها في مشاروات السويد.

ومن المفترض أن تتخذ الأمم المتحدة قرارا بشأن بعثة المراقبين الجديدة بحلول العشرين من الشهر الجاري ، وهو تاريخ مهمة لجنة المراقبة الحالية المؤلف من ستة عشر مراقبا دوليا بقيادة الجنرال الهولندي باتريك كاميرت.

وسيعرض الموفد الدولي الى اليمن مارتن غريفيث على الاعضاء المشاركين في جلسة مجلس الامن تقريرا مفصلا حول الاوضاع في اليمن ونتيجة المحادثات التي اجراها مؤخرا.

وكان غريفيث وفي اطار جهوده الرامية لتسريع تطبيق اتفاقية مشاروات السويد قام بجولة مكوكية نهاية الاسبوع التقى خلالها المسؤولين اليمنيين في العاصمة صنعاء ثم انطلق الى العاصمة السعودية للقاء وفد الرياض للتباحث بشان ايصال المساعدات الانسانية الى ملايين اليمنيين وعبر غريفيث عن امله بان يتمكن جميع الاطراف في اليمن من استكمال المفاوضات التي بدات في السويد مرجحا ان تكون هذه المرة في الكويت .

 

 

Tags

تعليقات