١٦ يناير ٢٠١٩, ١٦:٥٤ المنامة
  • إعتقال

اعتبر المتحدث باسم الخارجية الايرانية "بهرام قاسمي" توقيف مذيعة قناة "PRESS TV" السيدة "مرضية هاشمي" بأنه انموذج صارخ على التمييز العنصري مع الملونين في اميركا .

واضاف قاسمي في تصريحات له اليوم الاربعاء ان سلوك السلطات الأميركية مع هذه المواطنة الأميركية المسلمة انتهاك صارخ لحقوق الانسان منوها الى ان السلطات الأميركية لا تلتزم بأي من المبادئ التي تتذرع بها في عدائها لمنتقديها .

وكانت عائلة مذيعة قناة "برس تي في" الاميركية المستبصرة المقيمة في ايران مرضية هاشمي (ملوني ايفيت فرانكلين) قد كشفت عن اعتقالها من قبل الشرطة الاميركية اثناء زيارة لها الى اميركا.

وافادت الاخبار الواردة عن عائلتها بان السيدة هاشمي التي توجهت الى اميركا لزيارة عائلتها وتفقد شقيقها المريض تم اعتقالها من قبل الشرطة الامريكية لاسباب مجهولة.

وقد تم التضييق على السيدة هاشمي من خلال تكبيلها بالاغلال وسلبها الحجاب ومنعها من الطعام الحلال في اطرا حرب نفسية الهدف منها تحطيم ارادتها .

 

كلمات دليلية

تعليقات