• روحاني: على الدول الاسلامية ان تقف ضد الاجراءات اللاإنسانية الأميركية والصهيونية

أكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، اليوم الاربعاء، ان على الدول الاسلامية ان تقف ضد الاجراءات اللاإنسانية الاميركية والصهيونية، واصفا الجريمة الاخيرة التي ارتكبها الصهاينة ضد الفلسطينيين بأنها كارثة كبرى ومؤلمة.

ولدى تلقيه اتصالا من نظيره التركي، رجب طيب اردوغان، قال حسن روحاني: ان اجراء الإدارة الاميركية في نقل سفارتها الى القدس الشريف، غير قانوني، وأدى الى استفزاز الشعب الفلسطيني واستياء سائر المسلمين.وشدد روحاني على ان على الادارة الاميركية والكيان الصهيوني ان يتحملا المسؤولية تجاه المجازر التي ارتكبت والاجراءات الاستفزازية، وقال: من المؤسف ان الرئيس الاميركي ارتكب خطأ في حساباته إزاء قضايا المنطقة، فهو يتصور انه بدعمه للكيان الصهيوني يمكنه ان يطفئ نهضة مقاومة الشعب الفلسطيني.وأكد الرئيس الايراني أن على الدول الاسلامية ان تقف بشكل موحد ضد هذه الخطوات المعادية للإنسانية، وان تحولها الى فرصة لمزيد من الانسجام، وقال: من المؤكد ان هكذا اجراءات إجرامية، ستزيد من اتحاد الشعب الفلسطيني، وستفضح للعالم حقيقة النوايا الاميركية.ورحب روحاني بدعوة الرئيس التركي للمشاركة في الاجتماع الطارئ لمنظمة التعاون الاسلامي في اسطنبول، لافتا الى ان علينا ان نبذل الجهود لتوحد الدول الاسلامية صوتها ضد الاجراءات الاميركية والصهيونية وتوصله الى العالم.كما أعرب روحاني عن ارتياحه لتنمية العلاقات والتعاون بين ايران وتركيا يوما بعد آخر، وقال: ان تطوير التعاون بين طهران وانقرة يصب في مصالح الشعبين ويعمل على تعزيز السلام والاستقرار والامن في المنطقة.

104

١٦ مايو ٢٠١٨, ٢٠:٣٥ المنامة
تعليقات