• عائلة المحكوم بالإعدام «سلمان عيسى» تتقدّم بشكوى إلى «التظلمات» عن المضايقات وحرمانه حضور جلسات المحاكمة

قدمت عائلة المعتقل المحكوم عليه بالإعدام سلمان عيسى سلمان، بشكوى رسميّة إلى وحدة الأمانة العامة للتظلمات التابعة لوزارة الداخلية حول المضايقات الدائمة الي يتعرض لها على أمل إيقافها ومحاسبة مرتكبيها.

العائلة قالت في الشكوى إنّ سلمان تعرض للانتهاكات خلال نقله لجلسات محكمة الاستئناف؛ وأنماطها الضرب المبرح في السجن إلى أن أخذ للحافلة، حيث استمرت وجبات التعذيب في الحافلة حتى وصوله إلى المحكمة، ولم يتم إنزاله منها، وكان ذلك بتاريخ 17 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، وتمّ إخبار القاضي بعدم رغبته في الحضور، ما يعني حرمانه إمكانية تغيير الحكم في هذه المحكمة التى تشترط حضور المحكوم حضورًا شخصيًّا، كما تم تجديد التعذيب في طريق العودة إلى السجن.

وأضافت أنّها تشعر بالقلق من تكرار الوضع في الجلسة القادمة بتاريخ 12 ديسمبر/ كانون الاول الجاري، مطالبة بإيقاف تنفيذ حكم الإعدام كون الاعترافات جاءت بالإكراه، وتبديل العقوبة.

الناشطة الحقوقية إبتسام الصائغ من جانبها، قالت إن النداءات العاجلة بحق السجناء لا تتوقف، بسبب الممارسات غير القانونيّة التي يمارسها منفذو الإجراءات من المنتسبين إلى وزارة الداخلية، مطالبة بإعادة المحاكمات لكلّ من انتزعت منهم الاعترافات تحت التعذيب لتحقيق العدالة، مشيرة إلى أن سلمان نموذج يصرخ مطالبًا بالعدالة.

٠٧ ديسمبر ٢٠١٧, ١٦:٤٩ المنامة
تعليقات