Jun ٠٢, ٢٠٢٠ ٢١:٢٢ Asia/Bahrain
  • معاملة سيئة ومهينة لأطفال البحرين في سجن الحوض الجاف

يتعرض الأطفال المعتقلون في سجن الحوض الجاف بالبحرين إلى معاملة سيئة ومهينة بشكل متعمد من قبل حراس السجن.

 وفي هذا السياق لفتت الناشطة الحقوقية إبتسام الصايغ إلى معاناة هؤلاء الأطفال، مشيرة إلى ورود شهادة من أحد المحكومين تفيد بتعمد الشرطة المتواجدين في سجن الحوض الجاف التعامل مع صغار السن بأسلوب عنيف و مذل لاستضعافهم.

وأضحت الناشطة في حسابها على إنستغرام إن من يعارض هذه المعاملة اللا إنسانية تتم معاقبته ”بتقيده في الإدارة، ورشه برذاذ الفلفل“.

وأكدت الصايغ على أن إزدياد أعداد السجناء بأعمار الطفولة ”يبين مدى عدم احترام حقوق الطفل إذ يتم التضييق عليهم و ابعادهم عن اهاليهم و عن مقاعد الدراسة و معاملتهم معاملة سيئة داخل السجن في الوقت الذي فيه يحتاجون إلى التعامل الخاص بسبب أعمارهم الصغيرة“.

ولفتت الناشطة إلى أن جريمة هؤلاء الأطفال المحكومين هي أنهم ”آمنوا بحرية التعبير الذي تدرس في كتب المدارس ولكنها لا تطبق على الواقع“ في البحرين .

وعبرّت الناشطة عن أسفها لأن هناك أجيال يضيع مستقبلها على أيدي اشخاص غير مؤهلين يتعاملون بأسلوب القوة بعيداً عن التأهيل.

وحثت الصايغ إدارة السجن على مراقبة و متابعة ما يحدث في المباني والتحقيق في حوادث الاعتداءات ضد السجناء وإلغاء سياسة الافلات من العقاب.

يذكر أن سلطات آل خليفة اعتقلت أكثر من ٥٠٠ طفل منذ اندلاع الحراك الشعبي المطالب بالتحول الديمقراطي في البحرين في فبراير ٢٠١١، وصدرا احكام مطولة بالسجن على العديد منهم، حيث يتعرضون إلى مختلف صنوف المعاملة القاسية واللاإنسانية في سجون آل خليفة.

كلمات دليلية

تعليقات