Mar ٢٥, ٢٠٢٠ ٠٩:١٠ Asia/Bahrain
  • رغم تأكيد الخارجيّة البحرينيّة «حتميّة إعادة العالقين ».. «إلغاء رحلة الإجلاء المُعلّقة للمرّة الثالثة»

تداولت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي أنباءً عن تأكيد وزارة الخارجيّة البحرينيّة لأحد أعضاء مجلس النوّاب «حتميّة» إجلاء الدفعة الثانية من المواطنين البحرينيّين العالقين في إيران، الثلاثاء 24 مارس/ آذار 2020.

غير أنّ مصدرًا مطلعًا أكّد أنّ الرحلة أُلغيت للمرة الثالثة، فيما أكّد مصدر مسؤول في «مطار مشهد الدولي» أنّ الطائرة لم تصل بعد إلى المطار، كما حدث في اليوم السابق، وبالتأكيد ستُلغى هذه الرحلة أيضًا – حسب تعبيره.

وكان عضو مجلس النوّاب «أحمد الدمستاني» قد تلقّى من وكيلة وزارة الخارجيّة «رنا عيسى الخليفة» تأكيدًا بإجلاء العالقين، «ولا محال له» – حسب تعبيرها.

وكانت وزارة الصّحة قد نشرت على حسابها في موقع التواصل الاجتماعي تويتر تغريدة أشارت فيها إلى أنّ عمليّة الإجلاء ما زالت قائمة، وتمّ إلغاء الرحلة السابقة لأسباب لوجستيّة.

وتسود عموم الأوساط البحرينيّة الشعبيّة حالة من القلق على مصير مئات المواطنين العالقين في إيران منذ أكثر من شهرٍ، وبشكلٍ خاصّ لدى عوائلهم وأهاليهم، وسط مماطلة السلطات البحرينيّة في حلحلة هذا الملف، وبعد وفاة خمسة مواطنين هناك، وتردّي الحالة الصحيّة لكثيرٍ منهم مع وجود كبار السنّ ومن يعانون من أمراضٍ مزمنة.

وتمتلك البحرين إحدى أكبر شركات الطيران المدنيّ في العالم، وتعتبر الناقلة الوطنيّة الجويّة الأولى في البحرين التي تمتلك أسطولًا كبيرًا من الطائرات الحديثة.

 

كلمات دليلية

تعليقات