٠٥ ابريل ٢٠١٩, ٢١:٣١ المنامة

أكد نائب امين عام جمعية العمل الاسلامي "الشيخ عبدالله الصالح" في كلمه له تحت عنوان "حديث الأمل" أن تطبيع المنامة مع تل ابيب جريمة مكتملة الأركان، ومخالفة صريحه لقرار (242) الذي أصدره مجلس الأمن الدولي بالانسحاب من "أراض محتلة"..

 

أكد نائب امين عام جمعية العمل الاسلامي الشيخ عبدالله الصالح في كلمه له حول مؤتمر ريادة الأعمال الذي يعقد في المنامة في الفترة ١٥ - ١٨ أبريل نيسان الحالي: أن تطبيع المنامة مع تل ابيب جريمة مكتملة الأركان، ومخالفة صريحه للقرارات الخليجية والعربية والاسلامية والدولية خاصة القرار (242) الذي أصدره مجلس الأمن الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة الذي يلزم الكيان الصهيوني بالانسحاب الكامل من الأراضي المحتلة عام ١٩٦٧م.ولفت الشيخ الصالح أن المنامة تتزعم مسيرة التطبيع ارضاءا للكيان الصهيوني داعيا كافة أبناء الشعب في البحرين إلى إبداء كل وسائل الرفض والاحتجاج تجاه جريمة التطبيع مع العدو الصهيوني، في "اسبوع رفض التطبيع" من اليوم الخامس من الشهر الجاري .

كلمات دليلية

تعليقات