٢٤ مارس ٢٠١٩, ١٥:٠٨ المنامة
  • عضو في المجلس السياسي لحزب الله: ليس مستغربًا من شعب البحرين وقواه الثوريّة التضامن مع فلسطين

قال عضو المجلس السياسيّ ومسؤول الملف الفلسطينيّ في حزب الله حسن حب الله إنّه ليس مستغربًا من شعب البحرين وقواه الثوريّة التضامن مع فلسطين، لأنّها قضيّة إنسانيّة وأخلاقيّة ودينيّة ووطنيّة، وهي قضيّة الإنسان التوّاق إلى الحريّة والتحرّر من نير الاستعباد والاستعمار.

 م

حب الله أوضح في كلمته خلال اللقاء التضامنيّ «من البحرين إلى فلسطين لا للتطبيع» الذي أقامه المكتب السياسيّ لائتلاف 14 فبراير في بيروت  أنّ كلّ ما يجري من فتن وصراعات في المنطقة العربيّة هو من أجل تصفية القضيّة الفلسطينيّة، فما يجري في سوريا أو دول شمال أفريقيا أو اليمن أو البحرين أو أيّ بلد إسلاميّ إنّما يهدف إلى ذلك.

وأشاد بخطوة ائتلاف 14 فبراير في اختيار مناسبة «يوم الأرض» لعقد اللقاء، مشدّدًا على أنّ الفلسطينيّين يرفضون التنازل عن أيّ شبر من أرضهم، أو حتى عن حقّ العودة، وأنّ الشعوب العربيّة والإسلاميّة تؤكّد تضامنها مع فلسطين، بغضّ النظر عن سياسات حكوماتها المرتبطة بالاستعمار، الذي يضع حركات المقاومة على لوائح الإرهاب، فشعوب المقاومة تقف مع قضيّة فلسطين ولا تقبل بأيّ تصفية لها.

ودعا حب الله الفلسطينيّين إلى بذل الجهود من أجل إنهاء الانقسام، وإيجاد نقاط التقارب، مؤكّدًا أنّ أمريكا وأذنابها في المنطقة يضعون البرامج لمواجهة حركات المقاومة المتضامنة مع فلسطين، وتصفية قضيّتها كليًّا.

كلمات دليلية

تعليقات