٢١ مارس ٢٠١٩, ٢١:١٧ المنامة

صورة البحرين في الامم المتحدة كعادتها قاتمة جداً، فالانتقادات الحقوقية الدولية وضعت المنامة في خانة الدول الاسوأ على الصعيد الحقوقي.

ويشهد سجل حقوق الانسان في البحرين تراجعاً كبيراً من خلال تعميق دوامة القمع والقضاء على ما تبقى من حراك للمجتمع المدني، فالاعتقالات التعسفية والمحاكمات الغير عادلة والسجن واسقاط الجنسية واصدار احكام الاعدام والتعذيب وسوء المعاملة في السجون كلها عقاب جماعي.

فلماذا لا تتحرك الجهات الدولية عملياً لوقف ما يجري في البحرين؟ وهل تتخذ اجراءات عقابية بحقها لحماية الحريات والمجتمع المدني من الانتهاكات المتواصلة؟

ضيف الحلقة:

رئيس منظمة السلام الديمقراطية وحقوق الانسان جواد فيروز

كلمات دليلية

تعليقات