١٧ مارس ٢٠١٩, ٢٢:٤٤ المنامة
  • الحشد الشعبي في مهرجان خطابيّ: بغداد لن تُخرج «الائتلاف» من العراق فهو «تحت حماية المقاومة» – «فيديو»

نظّم ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير، يوم الجمعة 15 مارس/ آذار 2019 في العاصمة العراقية بغداد مهرجانًا خِطابيًا تحت عنوان «رحيكم محتّم..لا للتدخّل السعوديّ- الإماراتيّ»، رفضًا للتدخّل العسكريّ السعوديّ – الإماراتيّ في البحرين واليمن

 

منامة بوست (خاص):

القيادي في الحشد الشعبيّ في العراق «أبو آلاء الولائي» أكّد في كلمته أنّ «النظامين السعوديّ والخليفيّ طلبا من الحكومة العراقيّة منع هذا المهرجان الخِطابيّ في ساحة الواثق وسط بغداد، وهو ما رفضته حكومة العراق، مشدّدًا على أنّ بغداد لن تسمح بإخراج ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير من الأراضي العراقيّة، فهو تحت حماية المقاومة، والعراق بلدهم الثاني، ولا يمكن لأحد أن يخرجهم»- حسب تعبيره.

وألقى «الشيخ عامر البياتي» كلمة بالنيّابة عن «مفتي الجمهورية العراقية الشيخ مهدي الصميدعي»، أكد فيها تضامن الشعب العراقي مع الشعبين اليمني والبحريني في نضالهما ومقاومتها للاحتلال السعودي والإماراتي، مطالبًا النظامين الوهابي السعودي والإماراتي بإنهاء احتلالهم فورًا لجميع الأراضي العربية – حسب تصريحه.

وبالنيابة عن زعيم حركة عصائب أهل الحقّ وكتلة الصادقون النيابيّة «الشيخ قيس الخزعلي»، شارك «السيد محمد الطباطبائي»، بترحيبه بأبناء شعب البحرين في العراق، مندّدًا بالظلم الواقع عليهم من النظام الخليفي لمجرّد مطالبتهم بحقوقهم المشروعة نحو الحريّة وحقّ تقرير المصير – حسب ما عبّر.

هذا وقد شهد المهرجان معرضًا للصور وسط ساحة الواثق في قلب العاصمة العراقيّة بغداد، في مقدمتها صور آية الله الشيخ عيسى قاسم، وشهداء ثورة 14 فبراير، وعدد من الجرحى والمصابين على خلفيّة المشاركة في التظاهرات الشعبيّة، وقد رُفعت اليافطات التي تطالب بإسقاط النظام الخليفيّ، والمطالبة برحيل الاحتلال السعودي الوهابي عن البحرين – بحسب المنظّمين

 

كلمات دليلية

تعليقات