١٦ مارس ٢٠١٩, ٢٠:٥٤ المنامة
  • منظمة أمريكيون تندد بتواطؤ الفورمولا واحد مع تبييض انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين

بالرغم من أنّ المنظمة سبق لها أن أعربت عن قلقها بشأن قضيتها، إلا أنّ حقيقة الامر أنها تأخذ تأكيداتها من الحكومة البحرينية الآن،

 

 

 أعربت منظمة أمريكيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين عن قلقها البالغ إزاء أسلوب الفورمولا واحد لمعالجة انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين، وتحديداً فيما يخصّ سباق الجائزة الكبرى للفورمولا واحد وفشلها النهائي في معالجة قضية نجاح يوسف بشكل كافٍ على الرغم من الأدلة الواضحة على أنها استُهدفت بسبب انتقادها للسباق.

وفي بيان لها الجمعة 15 مارس 2019، دانت أمريكيون بشدة استعداد الفورمولا واحد لقبول ضمانات الحكومة البحرينية لحماية حرية التعبير، على الرغم من سجل الحكومة الحافل بقمع النقد حول الحدث.

هذا واستنكرت المنظمة كذلك تواطؤ الـ F1 في تبييض انتهاكات حقوق الإنسان المستمرة في المملكة، داعية إياها لاتخاذ موقف أقوى ضد انتهاكات حقوق الإنسان في البحرين، ومكررةً الدعوة لإطلاق سراح نجاح يوسف.

بدوره قال المدير التنفيذي في منظمة أمريكيون حسين عبدالله إن استجابة الفورمولا واحد للإساءة المستمرة للناشطة البحرينية نجاح يوسف “مروعة”.

وأضاف “بالرغم من أنّ المنظمة سبق لها أن أعربت عن قلقها بشأن قضيتها، إلا أنّ حقيقة الامر أنها تأخذ تأكيداتها من الحكومة البحرينية الآن، ألا وهي ذات الحكومة التي استهدفت يوسف في المقام الأول، تثير قلقاً عميقاً. ففشل الفورمولا واحد في اتخاذ موقف قوي بشأن قضية نجاح يوسف، بالإضافة إلى إصرارها في عقد سباق الجائزة الكبرى في البحرين على الرغم من الانتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان المحيطة بالحدث، يشير إلى أن المنظمة مستعدة للتخلي عن التزامها الكبير بحقوق الإنسان والسماح للبحرين بمواصلة استخدام المساعي الرياضية الدولية لتبييض سجل حقوق الإنسان السيئ في المملكة”.

Tags

تعليقات