٢٠ فبراير ٢٠١٩, ١٩:٤٧ المنامة
  • آية الله قاسم يزور مرقد الإمام الخميني: كان همّه أن ينقذ إنسان الأمة والبشرية ومسيرته الجادة والصامدة لا تتوقف

   قال سماحة آية الله الشيخ عيسى أحمد قاسم إن همّ الإمام الراحل روح الله الموسوي الخميني “رضوان الله تعالى عليه” الأول لم يكن إنقاذ إنسان إيران فقط وإنما إنسان الأمة والبشرية.

 

 

جاء ذلك في كلمة ألقاها آية الله قاسم يوم أمس الثلاثاء 19 فبراير 2019 خلال زيارة قام بها إلى ضريح الإمام الراحل الخميني “رضوان الله تعالى عليه” في طهران. وصفاً إياه بأنه نبتة طاهرة وروح كريمة ومنقذ أدار التاريخ وأحدث نقلة على مستوى البلاد الإسلامية بكاملها.

وهذا نص ما جاء في الكلمة:بسم الله الرحمن الرحيمالصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله الطيبين الطاهرينهنا نبتة طاهرة، وهنا روح كريمة، تظللها رحمة الله ورضوانه إن شاء الله، هنا منقذ، هنا شخصٌ أدار التاريخ، وأحدث نقلة ليس على مستوى قطر واحد من البلاد الإسلامية وإنما على مستوى البلاد الإسلامية بكاملها بل على مستوى الإنسانية كاملها.ما كان همّ الإمام الأول أن يصنع تقدماً مادياً في إيران، إنما كان همه الأول أن ينقذ إنساء إيران وإنسان الأمة وإنسان البشرية بكاملها، لأنه كبيرٌ روحاً، وكبيرٌ نية، وكبيرٌ هدفاً، وكل ذلك لإتصال منه بالله عز وجل.كانت ثورته كبيرة، وكان أثره كبيراً، وسيبقى أثره ممتداً..إنّ إيقاظه ليس لجيلٍ واحد وإنما لأجيال متوالية، وقد بدأت مسيرة جادة ووثابة وعملاقة وصامدة وذات أمدٍ لا يتوقف، ويلتقي بيوم القائم عليه السلام، نهضة صنّاعة وممهدة ليوم الظهور، يوم الفرج الكامل.السلام عليك أيها الإمام الراحل ورحمة الله وبركاته، وجزاك عن أمة الإسلام وعن الإنسانية كلها خير الجزاء، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

Tags

تعليقات