١٣ يناير ٢٠١٩, ١٧:٠٨ المنامة
  • منظّمة أميركيون تطالب البحرين بإعادة النظر في قضية المعتقل حسين إبراهيم أحمد

في مجال حقوق الإنسان وإعادة النّظر في قضيّة معتقل الرأي حسين إبراهيم أحمد، وضمان أنّ أيّ محاكمة لاحقة ستتوافق مع الإجراءات القانونيّة الواجبة وحقوق المحاكمة العادلة، والتحقيق في مزاعم التعذيب والحرمان من العلاج الطبيّ ومحاسبة المسؤولين.

المنظمة قالت في تقريرها الصادر ضمن سلسلة ملفات الاضطهاد إنّ الشاب حسين إبراهيم أحمد اعتُقل قسريًا بتاريخ 29 أغسطس/ آب 2015 حيث وجّهت له السلطات تهمة تفجير في مدينة كرانة، وتمّ اقتياده إلى مديريّة التحقيقات الجنائيّة، حيث احتُجز لمدّة 3 أسابيع قبل أن تنقله السلطات إلى السجن الانفرادي في مركز توقيف الحوض الجاف، حيث انقطعت أخباره لمدّة 40 يومًا تقريبًا.

وأضافت أنّه في الأول من فبراير/ شباط 2018، حُكم عليه بالسجن المؤبّد وسُحِبت الجنسيّة منه ونُقل إلى سجن جو، كما تعمدت السلطات تجاهل وجود دليل على براءته في المحكمة، وهو تسجيل مصور لماكينة الصرف الآلي الذي كان يظهر فيه سحبه للأموال منها خلال التفجير المزعوم وكان قد طالب بعرضه.

 

 

Tags

تعليقات