اشار الكاتب و الباحث السياسي مهدي حسن في لقاء خاص لبرنامج "بحرين الصمود" والذي يبث عبر إذاعة نداء البحرين الى ان البحرين أعلنت عن إجراءات تقشف غير مسبوقة في الموازنة العامة للدولة من سنة 2015 والى 2018، والتي تم إقرارها من قبل النظام.

واكد مهدي حسن على إن الحكومة وخلال هذه الفترة بدأت بإجراءات تقشف طاولت سلعاً وخدمات معيشية أساسية، أبرزها البنزين واللحوم.
وأردف الكاتب و الباحث السياسي مهدي حسن أن عجز الموازنة للعامين 2017 و2018 بلغ بعد توافقات نهائية بين البرلمان والحكومة 3 مليارات و4 ملايين دينار عن العامين، منها 1.504 مليار دينار للعام 2017 و1.505 مليار دينار للعام 2018 وذلك جراء تدهور اسعار النفط الذي يشكل المورد الاساسي للبحرين.
104

Tags

٠٤ ديسمبر ٢٠١٨, ١١:٠٦ المنامة
تعليقات