• 20برلمانيا بريطانيا يدينون شرعية الانتخابات المقبلة في البحرين

أعرب 20 برلمانيا بريطانيا عن “القلق الجدي” إزاء شرعية الانتخابات البرلمانية المقبلة في البحرين، وذلك في رسالة موجهة يوم الجمعة 9 نوفمبر 2018م إلى وزارة الخارجية وشؤون الكومنولث في المملكة المتحدة.

ومن المقرر أن تُعقد الانتخابات في البحرين في 24 نوفمبر الجاري، ودعت القوى السياسية والثورية إلى مقاطعتها وسط احتجاجات شعبية متواصلة تندد بالمشاركة فيها.
 

Image Caption

 

وتوقفت الرسالة التي وقع عليها البرلمانيون البريطانيون، ومن أحزاب مختلفة، عند الحكم الأخير بالسجن المؤبد بحق الشيخ علي سلمان، الأمين العام لجمعية الوفاق (المغلقة)، وأكدت الرسالة بأن هذا الحكم يشير إلى أن “الشروط الضرورية لإجراء انتخابات حرة ونزيهة ليست موجودة”، واتهمت الحكومة في البحرين بإغلاق الفضاء السياسي والمدني في البحرين “على مدى السنوات القليلة الماضية، وبشكل ممنهج”.

وحث البرلمانيون كذلك حكومة المملكة المتحدة إلى التحرك، وذلك لأن “الانتخابات غير الشرعية، وحبس قادة المعارضة السياسية في البحرين؛ سوف يؤدي إلى المزيد من العنف”، والذي سيضر أيضا “باستقرار البلاد وموقف المملكة المتحدة في المنطقة”، بحسب الرسالة.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أصدرت لجنة حقوق الإنسان توم لانتوس في مجلس النواب الأمريكي رسالة إلى الحاكم الخليفي تثير مخاوف مشابهة، وأكدت عدم شرعية الانتخابات في البحرين.

وقال سيد أحمد الوداعي، مدير معهد البحرين للحقوق والديمقراطية (BIRD): “من الواضح أن الهيئات التشريعية في الدول الديمقراطية الرائدة في العالم؛ تعتقد أن الانتخابات المقبلة في البحرين تفتقر إلى الشرعية”.

وأضاف “أنت ببساطة لا تستطيع سحق وتعذيب وسجن المعارضة بكاملها، ثم تدعو إلى انتخابات زائفة، وبعد ذلك تريد أن تلقى احترام المجتمع الدولي”.

 

Tags

١٠ نوفمبر ٢٠١٨, ١٧:٥٨ المنامة
تعليقات