• منظّمة أمريكيّون: الشاب المعتقل «أحمد عبد الله العجيمي» نموذج من حالات الاضطهاد في البحرين

السلطات اعتقلت أحمد مرارًا انتقامًا منه لمشاركته في الاحتجاجات السلمية والارتباط بالمعارضة السياسية، حيث تعرض للتعذيب الجسدي والنفسي والاستجواب لاستخراج اعتراف زائف

 

    واصلت منظّمة أمريكيون من أجل الديمقراطيّة وحقوق الإنسان في البحرين نشر مسلسل ملفّات الاضطهاد، مشيرةً إلى الشاب أحمد عبد الله العجيمي الذي يبلغ 21 عامًا ويقبع حاليًا في سجن جو المركزي بعد اعتقاله في العام 2017 وتعرضه للإخفاء القسري والتعذيب في مديرية التحقيقات الجنائية التابعة لوزارة الداخلية.

المنظمة قالت في تقريرها الصادر يوم الجمعة 19 أكتوبر/ تشرين الأول إنّ السلطات اعتقلت أحمد مرارًا انتقامًا منه لمشاركته في الاحتجاجات السلمية والارتباط بالمعارضة السياسية، حيث تعرض للتعذيب الجسدي والنفسي والاستجواب لاستخراج اعتراف زائف، وذلك عقب اعتقاله في 1 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 ، عندما ألقي القبض عليه من جسر الملك فهد، حيث أسندت إليه تهم »الانضمام لجماعة أسست على خلاف أحكام القانون، والتدريب على استعمال أسلحة لارتكاب جرائم إرهابية، والتجمع غير القانوني والشغب«.

وأشارت إلى أنّ أحمد حرم الحصول على استشارة قانونيّة، وفي 24 مايو/ أيار 2018 ، حُكم عليه بالسجن 8 سنوات وإلغاء جنسيته، ولم يتمكن من تقديم أدلة ذات صلة أو الطعن في أي تهم موجهة إليه.

وطالبت المنظمة السلطات البحرينية بالوفاء بالتزاماتها في مجال حقوق الإنسان من خلال إلغاء الحكم الصادر ضدّ أحمد العجيمي وضمان أنّ أيّ إجراءات قانونيّة قادمة ستكون منصفة وتتماشى مع المعايير الدوليّة، كما حثت السلطات على التحقيق في ادعاءات التعذيب وسوء المعاملة، وتحميل المسؤولين المسؤولية عن الأعمال غير القانونية.

Tags

٢١ اكتوبر ٢٠١٨, ٢١:١٢ المنامة
تعليقات