• تهديد الداعين إلى مقاطعة الانتخابات الصورية هو إعادة للعمل بقانون أمن الدولة

اعتبر النائب السابق عن كتلة الوفاق البحرينية المعارضة علي الأسود إن ما يجري في البحرين اليوم من تهديد للمقاطعين أو الداعيم لمقاطعة “الانتخابات الصورية” هو عودة للوراء وإعادة للعمل بقانون أمن الدولة، مشيراً إلى أنها من أسوأ حقب الحكم السياسي في العالم.

وفي سلسلة تغريدات له عبر حسابه في تويتر، قال الأسود “#سنشارك_إذا احترمت السلطة في البحرين رأي الشعب والناخب والمواطن وسمحت له بالتعبير عن رأيه ضمن فضاء الحريات العامة.. وإذا اعتبرت حق المواطن في المشاركة أو المقاطعة طبيعي ودستوري دون الخضوع لتهديد من أجهزة الدولة مجتمعة أو منفردة (الداخلية+النيابة+القضاء) وكلها تابعة لقرار واحد فقط”.

وأضاف أن المشاركة تحت “سطوة الجّلاد وترهيبه وترويعه للناس” هو سجنٌ كبير للكلمة في جزيرة صغيرة.

 

Tags

٠٦ اكتوبر ٢٠١٨, ٢٠:٠٢ المنامة
تعليقات