• القومي والتقدمي في اليوم العالمي للديمقراطية: وقف استهداف الجمعيات السياسية يشكل بداية ضرورية لإخراج البحرين من الأزمة الراهنة

أصدرت جمعيتا التجمع القومي والمنبر التقدمي بمناسبة اليوم العالمي للديمقراطية دعت فيه كافة القوى السياسية البحرينية إلى الالتقاء على أجندة وطنية والتمثل بقيم هذا اليوم للإحداث انفراج سياسي.

وحثت الجمعيتان على استلهام القيم التي يمثلها اليوم العالمي للديمقراطية بما يهيئ الأجواء السياسية للاستحقاقات البرلمانية القادمة ويفتح الطريق مجددا لتفعيل آليات حوار فعالة بين الدولة وكافة القوى السياسية مبنية على روح ميثاق العمل الوطني.

ورأت الجمعيتان أن التمسك بتلك المكتسبات ووقف كافة أوجه التراجع عنها وإطلاق الحريات العامة، بما فيها حرية التعبير والتنظيم ورفع القيود على الحريات الصحفية والإعلامية، وإعادة الزخم لعمل الجمعيات السياسية ووقف التدابير التي تستهدف بعضها، تشكل منطلقات ضرورية لإخراج البلد من الوضع الذي تراوح فيه منذ عام 2011.

ولفتت إلى استخلاص الدروس الضرورية بغية التأسيس لمستقبل قائم على الشراكة السياسية الفعالة بين الدولة والمجتمع، ومن أجل تضافر الجهود في سبيل البناء الديمقراطي، والنهوض بالمستوى المعيشي للشعب والحفاظ على المكتسبات والضمانات الاجتماعية المتحققة، خاصة مع تفاقم الصعوبات الكبيرة التي يعاني منها الوضع الاقتصادي في البلاد، جراء تراجع أسعار النفط وتداعيات ذلك، إن على صعيد تفاقم الديْن العام أو على صعيد المستوى المعيشي للشعب.

هذا ودعت جمعيتا المنبر التقدمي والتجمع القومي الدولة كافة القوى السياسية البحرينية إلى الالتقاء على أجندة وطنية تخرج من المأزق الراهن وتنأى عن الاحتقان وردع كل دعوات الطرح الطائفي والمذهبي وخطابات الكراهية والتدخلات الخارجية المرفوضة.

Tags

١٥ سبتمبر ٢٠١٨, ١٩:٢٢ المنامة
تعليقات