• الشرطة البريطانية توقع اتفاقية جديدة لتدريب منتسبي الأجهزة الأمنية في البحرين

ستقدم الشرطة البريطانية المزيد من برامج التدريب لمنتسبي الأجهزة الأمنية في البحرين على الرغم من كشف منظمات حقوقية دولية عن تدريب ضابط شرطة بحريني في المملكة المتحدة أشرف على تعذيب نشطاء حقوق الإنسان.

رئيس الأمن العام طارق الحسن وهو أحد المتورطين في تعذيب المعارضين في البحرين بحسب منظمات حقوق الإنسان قام باستقبال وفد من شرطة مقاطعة “دورهام” بالمملكة المتحدة برئاسة مفوض الجرائم رون هوغ حيث تم التوقيع على اتفاقية في مجال إعداد برامج تدريبية وبحث سبل التعاون والتنسيق الأمني في تبادل التجارب والخبرات التدريبية والفنية في المجالات الأمنية.

وعلى مدار الأشهر القليلة الماضية ، نشرت عدة تقارير تتعلق بالتعاون الأمني ​​للمملكة المتحدة مع المنامة.

وكشف موقع فايس أن المدير العام في مركز شرطة المحرق حيث تعرض عشرات من النشطاء البحرينيين للتعذيب العام الماضي، سافر إلى المملكة المتحدة من أجل “دورة مكثفة في كيفية إدارة المتظاهرين … جلسات حول خراطيم المياه والكلاب وجمع المعلومات الاستخبارية”.

في فبراير 2017، علمت منظمة ريبريف غير الحكومية ومقرها المملكة المتحدة أن لندن دربت قوات الأمن في المنامة على كيفية جمع المعلومات الاستخبارية عن المتظاهرين، ثم حاولت التغطية على ذلك.

يتم تعذيب المحتجين البحرينيين بشكل روتيني للحصول على اعترافات زائفة بجرائم خطيرة والحكم عليهم بالسجن لمدد طويلة بحسب منظمات حقوقية دولية.

Tags

١٣ يوليو ٢٠١٨, ٠٨:٣٣ المنامة
تعليقات