• ناشطون يدعون لحملة وطنية لدعم “مجموعة جواد التجارية” في الذكرى السابعة لاستهدافها

دعا ناشطون ومدونون لدعم مجموعة جواد التجارية، والتي تضررت في عام 2011 إثر حملات إعلامية قام بها جهاز المخابرات الخليفي، حرض فيها ضد مؤسسات جواد ومحلاته المنتشرة في البحرين.

يأتي ذلك في الذكرى السابعة لتكسير محلات جواد، وسرقة محتوياته، حيث تعرضت إلى أكثر من خمسين حالة اعتداء على مدى اثنى عشر شهرا، بدءً من مارس 2011 لغاية أبريل 2012.

واستخدم فيها المعتدون (الذي يعتقد أنهم عناصر من المرتزقة بلباس مدني) العصي والأسلحة النارية، وقد تم تصوير معظم حالات الاعتداء بالكاميرات الأمنية المثبتة في المحلات، لكن لم يحقق في الحوادث العديدة، وقد ظهرت بعض المقاطع المصورة وجود عناصر من المرتزقة بلباسهم العسكري يشاركون في التكسير والسرقة، مما اعتبر فضيحة لجهاز الأمن الخليفي.

واتهم بعض الإعلاميين التابعين للسلطة -ضمن حملة إعلامية مسعورة- مجموعة جواد بدعم معتصمي “دوار اللؤلؤة” بالغذاء، مما عد مساعدة على العصيان المدني الداعي لإسقاط النظام.

٢٦ مايو ٢٠١٨, ١٧:١٠ المنامة
تعليقات