• الشيخ الدقاق: البطولات التي تجسدت يوم الهجوم الدامي في الدراز أثبتت أنهم صناعة منبر آية الله قاسم

اعتبر مدير الحوزة العلمية في مدينة قم المقدسة الشيخ عبدالله الدقاق ليلة 23 من مايو عام 2017 كانت بمثابة ليلة عاشوراء بالقرب من منزل الفقيه القائد آية الله الشيخ عيسى قاسم، معتبراً أن بطولات شهداء الفداء في يوم مجزرة الدراز كانت كلها تسير في اتجاه واحد.

وفي كلمة له أثناء إحياء الذكرى الأولى لشهداء الفداء بمدينة قم المقدسة، قال الشيخ الدقاق “البطولات الكربلائية التي تجسدت في يوم الهجوم الدامي على ميدان الفداء أثبتت بدون شك أن هؤلاء الفتية هم صناعة منبر الفقيه القائد آية الله قاسم”.

وأضاف “إن ملحمة الدراز فيها الكثير مما يشابه ثورة الإمام الحسين عليه السلام.. كان الشباب ليلة 23 من مايو كدوي النحل كما كانوا أصحاب الإمام الحسين عليه السلام في كربلاء.. الناس كانت تصلي و الطلقات كانت تأتي لهم كرش المطر”.

وأردف قائلاً “حدثني من كان مع الشيخ في هذه اللحظات العصيبة حيث قال أنا عشت مع الشيخ فترات طويلة لكنني لم أعرفه إلا في هذه اللحظة..كان بيت الشيخ مليئاً بالدماء حتى أنه كان يريد الخروج من داره إلى دار مطالعته لكنهم منعوه”.

٢٦ مايو ٢٠١٨, ١٥:٣٠ المنامة
تعليقات