• استقالة مستشار بريطاني لنظام البحرين احتجاجاً على دفاع وزير خارجيتها عن الاعتداء الاسرائيلي

استقال السفير البريطاني السابق في البحرين بيتر فورد من منصبه الحالي كمستشار للمنظمة الخيرية الملكية في البحرين، وذلك احتجاجًا على تصريحات وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد الداعمة للكيان الصهيوني.

وفي تصريح لموقع 21st Century Wire، اعتبر بيتر فورد إن تصريح وزير الخارجية “بحق إسرائيل في الدفاع عن نفسها” يشير إلى خطوة هبوط أخرى على طريق البحرين المتمثل في الابتعاد عن دعمها القوي السابق لحقوق الفلسطينيين والعرب، مضيفاً إن تصريحاته التي أطلقها تزامناً مع نقل السفارة الأميركية إلى القدس الشريف “يجعل فهم موقفه أكثر صعوبة”.

وأشار فورد إلى أن هذا التأييد قائم على “كذبة اسرائيلية”، حيث أن الكيان الاسرائيلي لم يتعرض للهجوم من قبل إيران أو سوريا أو أي شخص آخر قبل شن هجماته المخطط لها بوضوح.

وتأسف فورد لأنه يرى إن البحرين ستكون من أوائل الذين سيعانون إذا تم توسيع الصراع في سوريا، مؤكداً أنه من غير الحكمة إعطاء الكيان الصهيوني المزيد من التشجيع.

ومع استقالة بيتر فورد يكون قد أنهى اتفاقية التعاون بينه وبين جمعية البحرين الخيرية المؤرخة في 1 يناير 2015، وفقًا للبند 8 من ذلك الاتفاق.

Tags

١٥ مايو ٢٠١٨, ١٧:٠٠ المنامة
تعليقات