• ناشطون حقوقيون يعربون عن قلقهم ازاء تدهور صحة معتقلة الرأي فوزية ماشالله

عبر نشطاء حقوقيون في البحرين عن قلقهم على سلامة سجينة الرأي فوزية ماشاء الله - عمة سجيني الرأي حسن وحسين ماشاءالله -المحرومة من حقها في الحصول على العلاج والرعاية الصحية اللازمة.

اكدت مصادر حقوقية مطلعة تعرض السيدة " ماشاء الله " لنوبة قلبية أدخلتها في حالة إغماء وأوشكت أن تودي بحياتها، الامر الذي اضطر ادارة السجن الى نقلها إلى المستشفى بالإسعاف .

هذا وطالب الناشطون الحقوقيون السلطات البحرينية بالنظر في حالة المعتقلة ماشاء الله الصحية والنفسية نسبةً لعمرها والإفراج عنها بأي ضمان.

وكانت مصادر خاصة قد اوضحت في وقت سابق إن المعتقلة ذاتها  تتعرض للتضييق وسوء المعاملة داخل السجن، وتعزل عن سجينات الرأي البحرينيات حيث تُوقف مع سجينات جنائيات من جنسيات أجنبية.

وذكرت المصادر إن السيدة فوزية امرأة كبيرة في السن وتعاني من أمراض مزمنة في القلب وكذلك كانت قد أجريت لها عملية في الرأس وتعاني من مضاعفات شديدة وآلام وصداع.

وكان النيابة العامة قد أمرت في 19 ديسمبر/كانون 2017 بتوقيف السيدة فوزية لمدة اسبوع بتهمة إيواء مطلوب رغم نكرانها للتهمة امام النيابة العامة والتي تم التحقيق معها دون وجود محامي.

وكانت عائلة السيدة فوزية ماشاءالله عبرت عن قلقها الشديد على سلامتها بعد مرور أيام على اعتقالها بعد استدعائها إلى إدارة المباحث والتحقيقات الجنائية يوم الجمعة 15 ديسمبر/كانون الأول 2017.

مصادر حقوقية كانت قد ذكرت إن احتجاز السيدة فوزية جاء بعد يوم من مداهمة منزلها في منطقة البلاد القديم نهار الخميس 14 ديسمبر وتفتيشه دون إبراز إذن قضائي والطلب منها الحضور إلى مبنى التحقيقات.

 

٢٠ مارس ٢٠١٨, ١٨:٥٥ المنامة
تعليقات